-->

5 عوامل تثير الآمال داخل جدران اليوفي قبل مواجهة ريال مدريد

5 عوامل تثير الآمال داخل جدران اليوفي قبل مواجهة ريال مدريد

    مهمة صعبة لكن ليست مستحيلة 

    يبدو وأن مهمة يوفنتوس في التأهل إلى دور نصف نهائي دوري أبطال أوروبا تبدو صعبة للغاية بعد الخسارة التي تعرض لها الفريق في مباراة الذهاب من دور الـ 16 بنتيجة 3-0 على أرضه ووسط جماهيره, إلا أن الأمر لن يكون مستحيلًا, خاصة وأنه لا يوجد شئ مستحيل في كرة القدم, وفي هذا التقرير نستعرض معكم 5 عوامل من الممكن أن تعود من خلالها الآمال إلى يوفنتوس قبل الدخول إلى مباراة ريال مدريد المقرر لها يوم الأربعاء القادم الموافق 11 أبريل 2018.


    أولًا عودة العناصر الأساسية 

    قد غاب عن الفريق في مباراة الذهاب عدد كبير من أهم العناصر الأساسية في تشكيلة المدرب الإيطالي ماسيمليانو أليجري, لكنه يدخل مباراة العودة القادمة دون غيابات بداعي الإصابة, وذلك بعد عودة مهدي بن عطية و ميراليم بيانيتش بالإضافة إلى خوان كوادرادو, والغياب الوحيد في الفريق هو باولو ديبالا بداعي الإيقاف بعد الطرد التي تحصل عليه في مباراة الذهاب.


    ثانيًا التاريخ يقول كلمته دائمًا

    عن الحديث عن العودة الممكنة لأي فريق على حساب الآخر فيجب أن نذكر التاريخ الذي دائمًا ما يقول كلمته, حيث تمكن عدة فرق من قبل من صناعة ريمونتادا تاريخية في بطولة دوري الأبطال, ولعل أبرزها على الإطلاق كانت في الموسم الماضي, بعد أن خسر برشلونة الإسباني في مباراة الذهاب أمام باريس سان جيرمان بنتيجة 4-0 قبل أن يعود الفريق في مباراة العودة وينتصر بنتيجة 6-1 ويتأهل إلى الدور ربع النهائي من البطولة, ويذكر التاريخ أيضًا أنه في 17 مرة سابقة في تاريخ البطولة الأوروبية تمكن الفريق الخاسر بفارق 3 أهداف أن يقلب النتيجة في مباراة العودة ويصعد إلى الدور القادم.


    ثالثًا القوة الهجومية 

    من المتوقع أن يدخل اليوفنتوس هذه المباراة على غير العادة بقوة هجومية كبيرة, بعيدًا عن الأسلوب الدفاعي الذي يتميز به أبناء المدرب ماسيمليانو أليجري, ومن الممكن أن يشهد اللقاء مفاجأة تكتيكية من أليجري بالاعتماد على خطة 4-2-4, بوجود كل من خوان كوادرادو ودوجلاس كوستا وماريو ماندزوكيتش وجونزالو هيجواين في الخط الأمامي.


    رابعًا غياب قائد الريال 

    من المعروف أن النجم الإسباني سيرجيو راموس سوف يغيب عن المباراة القادمة لليوفنتوس نظرًا لتراكم البطاقات الصفراء, ويعتبر راموس واحدًا من أهم العناصر الأساسية في تشكيلة المدرب زين الدين زيدان, وبغيابه يجعل المدرب الفرنسي يعتمد على ناتشو بجانب فاران أو ربما الشاب الإسباني فاييخو.


    خامسًا الحظ يمكن أن يلعب دورًا كبيرًا 

    في نهاية الأمر ربما تكون مهمة صعود اليوفنتوس إلى الدور القادم من البطولة غاية في الصعوبة, إلا أنه مع قليل من الحظ والتوفيق يمكن أن يفعلها يوفنتوس, في الكثير من الأحيان يصنع الحظ والتوفيق شئ غير متوقع, لكن بكل تأكيد يحتاج الفريق إلى العمل الكبير ثم انتظار ظروف المباراة.
    Unknown
    @مرسلة بواسطة
    كاتب ومحرر اخبار اعمل في موقع ماتش كورة | يلا شوت الجديد حصري مشاهدة اهم مباريات اليوم يلا كورة ستار .

    إرسال تعليق